لماذا الاقتصاد؟ | أسباب بسيطة تجعل تعلم الاقتصاد أمرا لابد منه

لماذا الاقتصاد؟

دخلت اليوم إلى الموقع كما أشار عليك أحد أصدقائك, وقرأت المقال الافتتاحي بحماس شديد, لكن حماسك قل بعد بضع دقائق وبدأت تتساءل عن سبب وجودك هنا! و عن مدى فائدة قراءتك لمقالات عن الاقتصاد. إذن لماذا الاقتصاد؟

بغض النظر عن أنك تقوم الآن بتفكيراقتصادي بحت؛ حيث تتساءل عن كون القراءة عن الاقتصاد هي التوطين الأمثل لأحد أهم مواردك و هو الوقت,. فأنت الآن تتساءل عن كون بقاءك في الموقع وقراءة المزيد سيحقق لك أقصى منفعة ممكنة مقارنة بالبدائل المتاحة بناء على ما تفضله!

هذا النوع من التفكير تقوم به كل يوم عدة مرات لأنك و ببساطة إنسان اقتصادي!
حيث ستُعمل دماغك دائمًا بهذا النوع من التفكير؛ أثناء اتخاذك لمختلف قراراتك من دون أن تعلم ذلك!
كيف أدركتُ ذلك؟ الجواب بسيط: هومن خلال دراستي للاقتصاد.
لابد أنك الآن مشوش التفكير, وربما تتساءل عن سلامتي العقلية، لكن أرجو أن يتسع صدرك قليلا, وسأخبرك عن الأسباب التي ستدفعك لقضاء وقت أكبرهنا للتعرف على المجال الغريب والمعقد الذي يدعونه ” الإقتصاد “.

(1)
لابد أن فهم الواقع هذه الأيام أصبح صعبا جدا عليك، فبالإضافة إلى أن كلًأ يغني على ليلاه، البرامج التلفزيونية أصبحت عبارة عن ساحة لصراع الديكة، والمحللين الاقتصاديين, الذين يفترض بهم أن يوضحوا لك الأمور, يتحدثون بلغة لا تفهمها, لكن حتى لو لم تكن مهتما بالسجالات الدائرة على شاشات التلفاز وصفحات الجرائد, إن الاقتصاد سيساعدك على معرفة أمور مرتبطة بواقعك إرتباطًاً وثيقًا, وتؤثر على حياتك بشكل مباشر.

كيف ذلك؟!

سأعطيك بعض الأمثلة, والأسئلة المتعلقة بحياتك اليومية والتي سيجيبك عنها الإقتصاد:
حيث أن الإقتصاد سيخبرك عن: كيفية تحديد سعر علبة السجائر التي في جيبك؛ وما الذي يؤثر على سعرها، وعن المردود المادي الذي سيجنيه ابنك إذا أدخلته مدرسة خاصة عوضًا عن المدرسة الحكومية، وعن السبب الذي جعل جارك يحصل على راتب أكبر منك رغم أنكم التحقتم بنفس الجامعة, وعن السبب الذي جعل شركتك تسرح زميلك ومجموعة من الموظفين الشهر الماضي .
سيساعدك الاقتصاد أيضا في فهم كيفية حل مشكلة التلوث, التي تشتكي منها دائمًا, أو السبب الذي جعل بلادك أفقر من دولٍ وأغنى من أخرى .
هذه بعض الأسئلة التي يمكنك الإجابة عنها بعد دراستك للاقتصاد، لذا فإذا كنت تظن أنها تستحق أن تقضي وقتك محاولًا الإجابة عنها فأكمل قراءة المقال.

(2)
أعلم أنك حاولت فهم قرار صاحب البقالة المجاورة لبيتك بغلقها كثيرا لكنك لم تستطع، فهو قد ورث الدكان أبًا عن جد ويعمل فيه منذ كان طفلًا.
لا تقلق، فهذا أيضا أمٌر يدخل في إطار التحليل الاقتصادي, فالاقتصاد سيمكنك من فهم كيف يتخذ الناس قراراتهم اليومية، وكيف يحددون الوقت الذي يخصصونه للعمل, والوقت الذي يخصصونه للراحة، المبلغ الذي يخصصونه للاستهلاك و الادخار، والوقت الذي يخصصونه للدراسة.
التحليل الاقتصادي يشمل كذلك فهم كيفية اتخاذ القرار داخل الشركات؛ كتحديد العمالة, وعدد ساعات العمل, والرواتب, إضافةً إلى كمية الإنتاج, وحتى المبلغ المخصص للدعاية.

لذا فدراستك للاقتصاد لن تساعدك في فهم قرار الناس؛ بل ستجعل طريقة اتخاذك للقرار أكثر فعالية.

(3)
أمٌر آخر سيساعد الاقتصاد فيه؛ وهو فهم السياسات الحكومية, فالاقتصاد سيوضح لك هدف وآليات وحدود هذه السياسات.
فلابد أنك تساءلت يومًا عن قدرة الحكومة على معالجة مشكلة التلوث, وكيفية ذلك, أوعن تأثير النظام الضريبي على دوافع الناس للعمل, والاستهلاك والادخار، ودوافع الشركات للإنتاج والاستثمار, أو ربما تحيرك كيفية تأثيرعجز أو فائض الموازنة العامة على اقتصاد بلدك .

(4)
بنك مركزي – سعر فائدة – تضخم – ناتج محلي – ركود – كساد – ميزان تجاري – واردات – سعر صرف – معدل بطالة … ، كلمات غريبة لم تفهم معناها يوما أليس كذلك ؟
الاقتصاد لن يكتفي فقط بشرح هذه المصطلحات؛ بل سيساعدك على فهم العلاقة بينها وبين الظواهر الاجتماعية والاقتصادية الذي تتأثر بها كل يوم.

الأمر لا يحتاج سوى إلى حبٍ للتعلم, وبعض الوقت, والتوجيه الجيد الذي سنقدمه لك ، لذا فبعد دراستك للاقتصاد ستكون لك القدرة على رؤية الواقع بطريقة جديدة تمامًا, وستتكون لديك مع الوقت قناعة ثابتة أن هذا العالم ليس إلا إقتصادًا … و شوية حاجات فوق بعض .